Logo Logo
الرئيسية
البرامج
جدول البرامج
الأخبار
مع السيد
مرئيات
تكنولوجيا ودراسات
أخبار العالم الإسلامي
تغطيات وتقارير
أخبار فلسطين
حول العالم
المزيد
مسلسلات
البرامج الميدانية
البرامج التخصصية
برامج السيرة
البرامج الثقافية
برامج الأطفال
البرامج الوثائقية
برامج التغطيات والتكنولوجيا
المزيد

“أمل حقيقي”.. لمرضى السرطان

26 أيلول 22 - 15:00
مشاهدة
3345
مشاركة
قالت الدكتورة أصالة لمع الباحثة في البيولوجيا الجزيئية والعلوم السرطانية إن تقنية جديدة أُعلن عنها مؤخرا لعلاج السرطان تمثل “أملا حقيقيا” للمرضى وإن كان الأمر سيستغرق عدة سنوات قبل بدء استخدامها.


وذكرت د. أصالة في لقاء مع (المسائية) على الجزيرة مباشر أنه عندما يدخل الفيروس إلى أي خلية في الجسم، فإنه يقوم بتحويلها إلى صالحه إلى أن تموت.

وأضافت أن التقنية الجديدة يجري خلالها تعديل الفيروس جينيا من أجل أن يقوم بالاتصال بالخلية السرطانية فقط وليس خلايا الجسم عبر بروتينات خاصة بالخلايا السرطانية ثم يتكاثر داخلها ويقتلها.

كما يقوم الفيروس المعدل بتثبيط عمل بروتينات خاصة تستخدمها الخلايا السرطانية لمنع عمل الجهاز المناعي، أي أن هذه التقنية تعمل من خلال قتل الخلايا السرطانية وتحفيز الجهاز المناعي لمهاجمة الخلايا السرطانية.

وأوضحت أنه يمكن استخدام هذه التقنية في مختلف أنواع السرطانات، مشيرة إلى أن التقنية ليست جديدة تماما، ولكنها المرة الأولى التي يتم الحصول فيها على نتائج إيجابية.

ولكن د. أصالة استدركت موضحة أن التجربة لازالت في مراحلها الأولى ويجب إجراء المزيد من التجارب على أعداد أكبر من المرضى.

وأشارت إلى أن استخدام هذه التقنية لعلاج المرضى يتطلب وقتا طويلا نسبيا قد يصل إلى عدة سنوات، مضيفة أن الأمر يعتمد على عدة عوامل من بينها إجراء مرحلة ثانية ثم ثالثة من التجارب وما إذا كانت ستظهر أعراض جانبية تؤثر على سرعة القيام بالتجارب.

وقالت إن التجربة الحالية أجريت على 30 مريضا فقط، وكان الهدف منها هو التأكد من سلامة التقنية وتحديد الجرعات العلاجية للمرضى.

المصدر : الجزيرة مباشر
Plus
T
Print
كلمات مفتاحية

تكنولوجيا ودراسات

علاج السرطان

مرضى السرطان

مرض السرطان

صحة

طب

يهمنا تعليقك

أحدث الحلقات

من الإذاعة

الدولار الجمركي الى التطبيق | حكي مسؤول

29 تشرين الثاني 22

يسألونك عن الإنسان والحياة

يسألونك عن الإنسان والحياة | 29-11-2022

29 تشرين الثاني 22

حتى ال 20

تربية في الغربة | حتى العشرين

28 تشرين الثاني 22

من الإذاعة

حساسية، إنفلونزا أم كورونا | المهم صحتك

28 تشرين الثاني 22

يسألونك عن الإنسان والحياة

يسألونك عن الإنسان والحياة | 28-11-2022

28 تشرين الثاني 22

موعظة

موعظة ليلة الجمعة | 24-11-2022

24 تشرين الثاني 22

فقه الشريعة | 2021-2022

الطهارة | فقه الشريعة

23 تشرين الثاني 22

من الإذاعة

طالب الجامعة اللبنانية | رأيك بهمنا

23 تشرين الثاني 22

يسألونك عن الإنسان والحياة

يسألونك عن الإنسان والحياة | 23-11-2022

23 تشرين الثاني 22

درس التفسير القرآني

درس التفسير القرآني | سورة القمر

22 تشرين الثاني 22

من الإذاعة

الفساد يتعملق في دوائر الدولة | حكي مسؤول

22 تشرين الثاني 22

يسألونك عن الإنسان والحياة

يسألونك عن الإنسان والحياة | 22-11-2022

22 تشرين الثاني 22

ما هو تقييمكم لبرامج عاشوراء ومحرم على قناة الإيمان الفضائية
17%
مقبولة
17%
جيدة
67%
ممتازة
المزيد
قالت الدكتورة أصالة لمع الباحثة في البيولوجيا الجزيئية والعلوم السرطانية إن تقنية جديدة أُعلن عنها مؤخرا لعلاج السرطان تمثل “أملا حقيقيا” للمرضى وإن كان الأمر سيستغرق عدة سنوات قبل بدء استخدامها.

وذكرت د. أصالة في لقاء مع (المسائية) على الجزيرة مباشر أنه عندما يدخل الفيروس إلى أي خلية في الجسم، فإنه يقوم بتحويلها إلى صالحه إلى أن تموت.

وأضافت أن التقنية الجديدة يجري خلالها تعديل الفيروس جينيا من أجل أن يقوم بالاتصال بالخلية السرطانية فقط وليس خلايا الجسم عبر بروتينات خاصة بالخلايا السرطانية ثم يتكاثر داخلها ويقتلها.

كما يقوم الفيروس المعدل بتثبيط عمل بروتينات خاصة تستخدمها الخلايا السرطانية لمنع عمل الجهاز المناعي، أي أن هذه التقنية تعمل من خلال قتل الخلايا السرطانية وتحفيز الجهاز المناعي لمهاجمة الخلايا السرطانية.

وأوضحت أنه يمكن استخدام هذه التقنية في مختلف أنواع السرطانات، مشيرة إلى أن التقنية ليست جديدة تماما، ولكنها المرة الأولى التي يتم الحصول فيها على نتائج إيجابية.

ولكن د. أصالة استدركت موضحة أن التجربة لازالت في مراحلها الأولى ويجب إجراء المزيد من التجارب على أعداد أكبر من المرضى.

وأشارت إلى أن استخدام هذه التقنية لعلاج المرضى يتطلب وقتا طويلا نسبيا قد يصل إلى عدة سنوات، مضيفة أن الأمر يعتمد على عدة عوامل من بينها إجراء مرحلة ثانية ثم ثالثة من التجارب وما إذا كانت ستظهر أعراض جانبية تؤثر على سرعة القيام بالتجارب.

وقالت إن التجربة الحالية أجريت على 30 مريضا فقط، وكان الهدف منها هو التأكد من سلامة التقنية وتحديد الجرعات العلاجية للمرضى.

المصدر : الجزيرة مباشر
تكنولوجيا ودراسات,علاج السرطان, مرضى السرطان, مرض السرطان, صحة, طب
Print
جميع الحقوق محفوظة, قناة الإيمان الفضائية